وزير خارجية فرنسا: سنركز على ثلاثة ملفات ‬فيما يخص الايزيديين في الغراق

تاريخ النشر : 2018-02-13 14:32:40 أخر تحديث : 2018-02-17 21:15:13

وزير خارجية فرنسا: سنركز على ثلاثة ملفات ‬فيما يخص الايزيديين في الغراق

بغداد/ روافد نيوز/ أكد وزير الخارجية الفرنسي جان إيف لودريان، الثلاثاء، خلال لقاءه النائبة عن المكون الايزيدي فيان دخيل، أن بلاده ستركز على ثلاثة ملفات ‬فيما يخص الاقليات وخاصة الايزيديين. 

 وقالت دخيل في بيان صدر عقب لقاءها لودريان في اربيل، اليوم وتلقت روافدنيوز، نسخة منه، إن "وزير الخارجية الفرنسي اكد تعاطف بلاده الشديد مع الاقليات العراقية عموما، والايزيدية خصوصا عقب ما اصابهم من كوارث ومصائب بسبب اجتياح عصابات داعش الارهابية لمساحات شاسعة من العراق، بضمنها مناطق الاقليات بمحافظة نينوى وخاصة قضاء سنجار".

وأوضحت دخيل أنها "اوجزت الحديث عن اوضاع الاقليات العراقية وخاصة الايزيديين وما جرى اثناء وعقب طرد عصابات داعش الارهابية"، مشيرة الى تأكيد لودريان بأن "بلاده ستهتم بثلاث ملفات في المستقبل القريب فيما يخص الاقليات وخاصة الايزيديين".

ونقلت دخيل عن الوزير الفرنسي تأكيده، ان "اولى اهتمامات حكومة بلاده ستتركز على ثلاث ملفات اساسية، الاول سيكون المساعدات الانسانية للنازحين من ابناء الاقليات والعمل على اعادتهم لمناطق سكناهم الاصلية، وتامين حياتهم ووجودهم من اية اعتداءات محتملة، اما الملف الثاني سيكون اعادة اعمار مناطق الاقليات، فيما الملف الثالث سيركز على الناجيات الايزيديات من براثن عصابات داعش وكيفية مساعدتهن وتاهيلهن للاندماج بالحياة العامة ضمن مجتمعاتهن وضرورة العمل بجهد دولي كبير على اعادة المخطوفين". 

وشدد وزير الخارجية الفرنسي على "ضرورة ضمان حقوق الاقليات العراقية في كافة المجالات"، مشيرا الى ان "بلاده ستبقى تدعم هذه الاقليات في سبيل حصولها على حقوقها اسوة بباقي الشعب العراقي ووفق الدستور الاتحادي العراقي".

‬‫واشاد لودريان "بشجاعة الايزيديين وصمودهم ضد عصابات داعش الارهابية واصرارهم على التمسك بثقافتهم وبعاداتهم ومناطقهم التاريخية"، كما اشاد "بدور النائبة فيان دخيل التي ساهمت بشكل كبير في ايصال جانب من معاناة الايزيديين الى الراي العام العالمي".‬/انتهى

المصدر: بغداد

أخبار ذات صلة

حقوق النشر محفوظة موقع روافد نيوز الاخباري

تطوير مزيان مزيان | Zaina CMS